القول الأول: وجوب قتله