الرئيسة الفتاوى1422 هـأجر الذاكر بالقلب دون اللسان

أجر الذاكر بالقلب دون اللسان

رقم السؤال: (14005).
التاريخ: الأحد 12/ صفر/ 1422 الموافق 06/ مايو/ 2001م.

السؤال :

هل يؤجر الإنسان لو ذكر الله بقلبه دون لسانه؟

الجواب :

نعم ذكر الله بالقلب من أعظم الذكر، ويؤجر عليه، وذكر القلب لا يقع إلا خالصاً، ولهذا لا تشترط له النية؛ لأنه نفسه عمل القلب كالنية.
وإذا تواطأ ذكر القلب مع اللسان فهو أكمل وأحسن، وإلا فذكر القلب أفضل من ذكر اللسان الذي لا قلب معه.