الرئيسة الفتاوى1421 هـحكم توكيل شخص في شراء السلعة وبيعها

حكم توكيل شخص في شراء السلعة وبيعها

رقم السؤال: (1575).
التاريخ: الجمعة 02/رجب/1421 الموافق 29/سبتمبر/2000م.

السؤال :

هل يجوز توكيل شخص لشراء سيارة لي بهذه الطريقة: اشتريت سيارة من شخص كان قد عرضها للبيع في معرض أخيه، وكان أخوهم الثالث هو الوسيط؟
بمعنى: الأول صاحب السيارة، والثاني صاحب المعرض، والثالث وسيط وزميلي في العمل، والمعرض خارج مدينتي، أي: في مدينة أخرى بعيدة لا أستطيع الذهاب إلى هناك بسبب عملي، فقال الثالث: أنا الوكيل عنك، وأذهب وأشتريها باسمك، ثم أبيعها لرجل آخر، أو ممكن أن يشتريها أخي صاحب المعرض الذي لا يملك هذه السيارة، بل هي معروضة في معرضه فقط، أو يشتريها أي رجل آخر، أو أنا الوكيل أشتريها لنفسي منك، فما حكم ذلك؟ وهل يجوز توكيل هذا الشخص، أو أي رجل آخر عني؟ وأي منهم يجوز له شراؤها؟

الجواب :

يجوز توكيل شخص في شراء سيارة بالتقسيط أو بغيره، وتوكيله نفسه في بيعها، سواء باعها على صاحب المعرض الذي تعرض فيه السيارة لكنه لا يملكها، أو على أي شخص آخر غير مالك السيارة فلا يبيعها عليه؛ لأن هذا بيع العينة المنهي عنه، كما في الحديث الذي رواه أبو داود (3462)، وإذا أراد أن يشتريها لنفسه فيعلم المالك الأصلي؛ لئلا يتهمه بأنه يحابي نفسه، فيشتري السيارة بأقل من قيمتها .