الرئيسة الفتاوى1421 هـحكم مقاطعة السلع الأمريكية واليهودية

حكم مقاطعة السلع الأمريكية واليهودية

رقم السؤال: (713).
التاريخ: الجمعة 02/رجب/1421 الموافق 29/سبتمبر/2000م.

السؤال :

بالنسبة لمقاطعة السلع الأمريكية، يقول لي أحد الإخوة: إذا أردت أن تقاطع فعليك مقاطعة كل شيء حتى الخبز، وكما تعلم -يا شيخ- نحن أمة تعتمد بشكل كبير على المنتجات الأمريكية، وخاصة القمح الذي نصنع منه الخبز، فكيف نصنع في مثل هذه الحالة؟

الجواب :

نحن لا ندعو إلى مقاطعة تامة لأي سلعة تأتينا من الخارج؛ لأننا لا نريد أن نفرض على أنفسنا عزلة مطلقة، والكل يعرف حال المسلمين وضعفهم واعتمادهم على غيرهم في كثير من سلعهم وبضاعتهم الضرورية، لكننا نرى أن مقاطعة الشركات اليهودية، والشركات الأمريكية المتعاونة مع اليهود أمر ممكن، ولو بالتدريج، حيث تحل السلع الإسلامية أو اليابانية أو الصينية أو أي شيء آخر محل السلع اليهودية أو الأمريكية، وكل الواجبات مرهونة بالاستطاعة: (( فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ ))[التغابن:16] الآية، (( لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا ))[البقرة:286] الآية.