الرئيسة الفتاوى1422 هـحكم نقل المعلمة من دفتر تحضير أخرى، وحكم أخذ الأجرة مع التقصير في التدريس، وحكم الأواني الملونة باللون الذهبي والفضي، وبيان كفارة اليمين، وما تأخذه المحرمة من شعرها

حكم نقل المعلمة من دفتر تحضير أخرى، وحكم أخذ الأجرة مع التقصير في التدريس، وحكم الأواني الملونة باللون الذهبي والفضي، وبيان كفارة اليمين، وما تأخذه المحرمة من شعرها

رقم السؤال: (15456).
التاريخ: الأربعاء 02/رجب/1422 الموافق 19/سبتمبر/2001م.

السؤال :

1- ما حكم نقل تحضير الدروس من دفتر تحضير معلمة سابقة، علماً بأن التحضير مكرر لما في الكتاب المدرسي، مع وجود أهداف ممكن أن تكون من وضع هذه المعلمة أو من كتاب المعلم، حيث إنني معلمة مستجدة؟
2- عملت مدرسة على البند -مؤقتة- لعدة أيام، واستلمت مقابل ذلك مرتباً، لكنني في الحقيقة غير راضية عن هذا المرتب؛ لأنني غير راضية أساساً عن طريقتي في التدريس، حيث أحس أنني مقصرة أشد التقصير ومقصرة أيضاً في الدوام نفسه، فماذا أفعل في هذا المرتب؟ وهل يجوز لي التبرع به أو إهداؤه لقرابتي المستحقين، أو شراء هدايا به وتوزيعها على ذوي القربى والأطفال؟
3- أثناء شرح الدروس تواجهني أحياناً مسائل صعبة علي لا أستطيع فهمها وأشياء أخرى، هل يجوز لي تركها؛ لأنني أساساً لم أفهمها؟
4- إذا كتب لي الحج هذه السنة؛ فما رأيكم في التقصير أثناء الحج، هل يقسم الشعر ضفيرتين؟ وهل هذا أمر ضروري؟ ثم -يا شيخ- شعري مقصوص على شكل مدرج، هل أقصر من كل طبقة أم طرفه السفلي أي: الطبقة السفلية فقط؟
5- في أول صيام صمته أفطرت ثلاثة أيام فقط، والآن أتساءل: كيف ذلك وأنا عدتي خمسة أيام، أكيد أنني تسرعت لصغر سني ورغبتي في الصيام، ماذا علي؟ وأفيدكم أني صمت يومين عن اليومين الناقصين بنية إكمال العدة، فهل يجزئ ذلك؟ وقضائي لهذين اليومين بينه وبين هذا الصيام التالي عدة سنوات، ماذا علي؟ وقد كنت أيضاً أملك مالاً عند قضاء هذين اليومين؟
6- حلفت بالله لأخي أن زميلتي كلمتني من الدمام ، فهي من أهل الدمام ، لكنها في تلك اللحظة لم تكلمني من الدمام، وقد حلفت بهذا لحظة غضب وانفعال ثم استغفرت مباشرة، وبعد ذلك بمدة صمت ثلاثة أيام تكفيراً، علماً أني في ذلك الحين أملك مالاً، فما الحكم؟
7- ما رأيكم في استخدام الأواني الفضية والذهبية اللون علماً أنها ليست ذهباً أو فضة، ولكن هل هذا من مظاهر الخيلاء أو الإسراف؟

الجواب :

النقل من دفتر زميلة من المدرسات لا بأس به في الجملة، إن كان لا يحصل به ضياع لحقوق الطالبات والاستعداد لهن.
المرتب حق لك، والتقصير الذي طرأ تتوبين منه ولا يتكرر منك فعله، فليس الأمر في المال بل في ضياع الأمانة.
تقصر المرأة في الحج من شعرها قدر أنملة، سواء كان ضفيرة أو ضفيرتين.
كفارة اليمين عن الحنث إطعام عشرة مساكين أو كسوتهم وليس صيام ثلاثة أيام؛ فهذا يفعل عند العجز عن الإطعام أو الكسوة.
ما كان من الأواني لونه على لون الذهب أو الفضة لا بأس به .