الرئيسة الفتاوى1422 هـتوجيه للمسلم المغترب في دار الكفر

توجيه للمسلم المغترب في دار الكفر

رقم السؤال: (4213).
التاريخ: الثلاثاء 02/جمادى الآخرة/1422 الموافق 21/أغسطس/2001م.

السؤال :

لا يخفى عليكم صعوبة حياة المسلم في بلاد الغرب، ولا بد لنا من الدعوة بسبب الوضع الذي يحاول إيجاده أعداء الأمة من اختلاف بين المسلمين في الغرب والمسلمين في بلادهم، وإيجاد فتاوى تحلل الربا، وتشكك الدين؟

الجواب :

قرأت رسالتكم الميمونة لجماعة من طلبة العلم، ولا شك أن تشخيص الداء مهم، وأهم منه وصف الدواء، فالخلاف والفرقة مستشرية في الأمة منذ زمن طويل، وحياة المسلم في بلاد الغربة بلاء مضاعف، فهو بين نارين: نار المجتمع الكافر المحيط به، ونار الخلافات الضاربة بجذورها في صفوف المسلمين، وعلى المسلم إذا اضطر للعيشة في تلك البلاد لظروف لا يملك لها دفعاً أن يستعين بالله، ويصبر، ويجتهد في الدعوة إلى الله، والإصلاح بين المسلمين، وإقامة المحاضن والمؤسسات التعليمية والدعوية التي تحفظ نشء المسلمين، ويجب على المسلمين جميعاً أن يتعاونوا في ذلك ما استطاعوا، والله المستعان .