الرئيسة الفتاوى1422 هـحكم إعارة العامل أشرطة الفيديو للناس بغير إذن صاحبها

حكم إعارة العامل أشرطة الفيديو للناس بغير إذن صاحبها

رقم السؤال: (970).
التاريخ: الأحد 02/ شعبان/ 1421 الموافق 29/ أكتوبر/ 2000م.

السؤال :

نحن شباب نعمل في تسجيلات إسلامية، ويوجد لدينا بعض العملاء يطلبون منا بعض الأشرطة، وخاصة الفيديو، لمشاهدتها فقط وإرجاعها دون الشراء، ونحن نقوم بذلك حرجاً منهم، فهل نأثم بذلك، مع العلم أنه لا يوجد في المحل نظام التأجير؟

الجواب :

الذي أراه أنه يجب عليكم استئذان صاحب المحل في مثل هذا؛ فإنه لا يحل التصرف في مثل هذا إلا بإذنه، وقد يترتب على التأجير ضياع بعض المواد، أو إتلافها، أو تسجيل مادة أخرى عليها دون علمكم.
وعلى أقل التقدير فإن الشريط مع كثرة عرض المادة الموجودة يضعف صفاؤه ويتأثر، وهذا يؤثر على المشتري؛ ولهذا يمكن التنسيق مع المالك على إيجاد نظام خاص للتأجير، وتكون الأشرطة المخصصة لذلك غير معروضة للبيع، أو تعرض بسعر أقل، وفقكم الله.