الرئيسة الفتاوى1422 هـبيان ما يلزم مريد التوبة من ظلم العاملين عنده

بيان ما يلزم مريد التوبة من ظلم العاملين عنده

رقم السؤال: (6515).
التاريخ: الإثنين 14/ رجب/ 1422 الموافق 01/ أكتوبر/ 2001م.

السؤال :

ما حكم من ظلم بعض العمالة التي تعمل عنده، وبخس حقهم نتيجة جهل، ويريد أن يكفر عن ذنبه ويبرئ ذمته أمام الله، وما كفارة ذلك؟

الجواب :

الظلم لا يجوز بحال من الأحوال، وهو من الكبائر، ومن أشد الظلم ظلم العاجز عن الانتصار كالعمال والضعفاء والفقراء ونحوهم، ومن أراد التوبة فعليه الإقلاع من هذا الظلم ورد الحقوق إلى أهلها، فإن كان لا يعرفهم تصدق عنهم بما ظلمهم، والاستغفار عمّا مضى، والندم عليه.