الرئيسة الفتاوى1422 هـحكم صلاة الكسوف لمن لم يكن حاضراً مكان الكسوف اكتفاء بالبث التلفزيوني

حكم صلاة الكسوف لمن لم يكن حاضراً مكان الكسوف اكتفاء بالبث التلفزيوني

رقم السؤال: (3920).
التاريخ: الإثنين 14/ رجب/ 1422 الموافق 01/ أكتوبر/ 2001م.

السؤال :

أصبح الناس في هذا الزمن -كما هو معلوم- يترصدون ظاهرة الخسوف والكسوف وتنقل على الهواء مباشرة، فهل يسن الصلاة زمن حدوثها على من ليس حاضراً في عين المكان ويراها بعينه المجردة، أفتونا مأجورين؟

الجواب :

نعم تسن صلاة الكسوف والخسوف لمن رأوه في بلدهم ولا يلزم أن يراه كل إنسان، بل إذا صلى المسلمون فصل معهم، لثبوت ذلك في السنة كما في حديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه مرفوعاً: ( إن الشمس والقمر لا ينكسفان لموت أحد من الناس، ولكنهما آيتان من آيات الله، فإذا رأيتموهما فقوموا فصلوا )، أخرجه البخاري (1041)، ومسلم (911)، وفقكم الله.