الرئيسة الفتاوى1421 هـالفرق بين الحجاب والجلباب

الفرق بين الحجاب والجلباب

التاريخ: الأحد 02 / شعبان / 1421الموافق 29 / أكتوبر / 2000م

السؤال :

ما الفرق بين الحجاب والجلباب للمرأة المسلمة؟

الجواب :

الجلباب: هو مفرد الجلابيب المذكورة في قوله تعالى: (( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا ))[الأحزاب:59]، وهو ثوب يلبس فوق الثياب من جنس العباءة، وهو جزء من الحجاب المطلوب من المرأة شرعاً، فالحجاب يشمله ويشمل غيره، بل الحجاب نمط حياة للمرأة المسلمة في تعاملها مع الرجال الأجانب، بل في تعاملها مع نفسها جسداً وروحاً.
وهذه الألبسة التي ترتديها المرأة المسلمة هي مظهر شرعي، تعبر عن الحقيقة العظيمة التي يجب أن تكون قائمة في حسها، في كيفية تعاملها مع جسدها، حفظاً له وصيانة وحماية له، وشعوراً بكرامته ورفعته، مما يجعلها تأنف من تبذله وامتهانه، وفي إحساسها بكرامتها الإنسانية عند الله؛ حيث صارت أهلاً للتشريف بالتكليف، فلا تنحط إلى المرتبة البهيمية، حيث تقتصر الحياة على المعاني المادية الشهوية.
فالحجاب إذاً برنامج شامل لحياة المرأة المسلمة، يحكم سائر تصرفاتها، وليس فقط غطاء تستر به بدنها، وإن كان هذا الستر للبدن جزءاً من الحجاب.
وفقك الله، وجميع المسلمات لما يحب ويرضى.