الرئيسة الفتاوى1422 هـوضع المال في البنوك الإسلامية أو في غيرها مع عدم أخذ الفائدة

وضع المال في البنوك الإسلامية أو في غيرها مع عدم أخذ الفائدة

التاريخ: الثلاثاء 07/ شعبان/ 1422 الموافق 23/ أكتوبر/ 2001م.

السؤال :

عندي بعض الأموال أريد أن أضعها في البنك للحفاظ عليها، فإذا وضعتها في حساب جار لا آخذ عليها فوائد، ولكن تتناقص؛ لأنه يؤخذ عليها رسوم دورية، فهل يجوز أن أضعها في الحسابات العادية ذات الفوائد، ولكن مع عدم أخذ الفائدة؟ أو هل يجوز وضعها في أحد البنوك الإسلامية، بالرغم من علامات الاستفهام التي تثار حولها؟ وجزاكم الله خيراً؟

الجواب :

يجوز أن تضع المال في البنوك الإسلامية، بغض النظر عن الشبهات التي تثار، أو تضعها في حساب آخر من دون فوائد، ولو نقصت، ولا يجوز وضعها في حساب بالفوائد بحال، وأنت تقدر على غيره.