الرئيسة الفتاوى1422 هـحكم دفع الزكاة لمسلم جديد لمعالجة زوجته النصرانية

حكم دفع الزكاة لمسلم جديد لمعالجة زوجته النصرانية

التاريخ: الأربعاء 03/ جمادى الآخرة/ 1422الموافق 22/ أغسطس/ 2001م.

السؤال :

هل يجوز دفع الزكاة لشخص أسلم من ثمانية أشهر؛ لدفع أجور معالجة زوجته النصرانية؟

الجواب :

كون إسلامه له ثمانية أشهر، فهو مسلم من حين نطق الشهادة، وطول المدة لا أثر لها من جهة اعتباره مسلماً.
وأما معالجة الرجل لزوجته وإن لم يكن واجباً على الزوج، إلا أنه من حسن العشرة المأمور بها في قوله تعالى: (( وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ ))[النساء:19].. الآية.
والزكاة إنما هي لدفع الحاجة، والذي لا يملك العلاج فهو محتاج، فلا أرى بأساً بدفع الزكاة له، وإذا ملكها أنفقها على زوجته، والله أعلم.