الرئيسة الفتاوى1422 هـالتسرع في الحكم على الأشخاص من خلال الأسماء

التسرع في الحكم على الأشخاص من خلال الأسماء

رقم السؤال: (4227).
التاريخ: الثلاثاء 02/ جمادى الآخرة/ 1422 الموافق 21/ أغسطس/ 2001م.

السؤال :

ما رأيك فيمن يقول: إن هذا الشخص شيعي أو نصراني بحكمه على اسمه، مثل: شخص اسمه حسين علي أو علي حسين، فيقول عنه: إنه شيعي بهذه الحجة؟

الجواب :

الأصل عدم التسرع في الحكم على الشخص بأنه يهودي أو نصراني أو شيعي أو صوفي أو....، أو.... إلا بعد التثبت والتأكد، أو وجود قرينة ظاهرة لاشك فيها، مثل كونه يحمل اسماً نصرانياً، ويسكن معهم، ويختلط بهم سفراً وإقامة، من غير ظهور ما يدل على مخالفتهم، فإن هذا له حكمهم وسريرته إلى الله.