الرئيسة الفتاوى1422 هـحكم التحدث مع المخطوبة ورؤيتها

حكم التحدث مع المخطوبة ورؤيتها

رقم السؤال: (3683).
التاريخ: الإثنين 14/ رجب/ 1422 الموافق 01/ أكتوبر/ 2001م.

السؤال :

قمت خلال زمن قريب بخطوبة قريبتي، وأود خلال زمن الخطوبة التحدث مع خطيبتي من خلال الهاتف أو من خلال رسائل، وقبل أن أفعل هذا الأمر، وددت أن أتأكد من أن هذا التصرف صحيح أم لا، مع العلم أن خطيبتي مستقيمة ولا وجود لأي خوف، بل بالعكس هناك ثقة كبيرة بين الطرفين؟ ثم هل يحق لي رؤيتها خلال زمن الخطوبة؟ وهل يوجد لديك أي نصيحة تقدمها لي لأعمل بها خلال زمن الخطوبة، وجزاك الله كل خير يا فضيلة الشيخ؟

الجواب :

إذا كانوا أعطوك الموافقة، فيمكن أن تكلمها بقدر الحاجة فيما يتعلق بمستقبلكم وسكنكم والترتيبات الأخرى، ويجوز لك رؤيتها فقط لتتأكد من قبول نفسك لها، وارتياحك إليها بدون خلوة، بل بحضور محرم.