الرئيسة الفتاوى1422 هـحكم العمل بالتاريخ الميلادي في النشرات .. وغيرها

حكم العمل بالتاريخ الميلادي في النشرات .. وغيرها

رقم السؤال: (15543).
التاريخ: الإثنين 13/ شعبان/ 1422 الموافق 29/ أكتوبر/ 2001م.

السؤال :

فضيلة الشيخ سلمان بن فهد العودة حفظه الله، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. وبعد:
أرجو أن تكون وجميع من يعز عليك بأفضل حال، وأسأل الله أن يجزيكم خير الجزاء لجهودكم الرائعة المستمرة في هذا الصرح الشامخ موقع: الإسلام اليوم، والذي يتطور يوماً بعد يوم شكلاً ومحتوى، ليصبح واحداً من أجمل وأروع مصادر الإبداع والعلم والأدب على شبكة الإنترنت، فلشخصكم الكريم ولجميع العاملين أجمل تحية.
لدي سؤال يا شيخ وهو كالتالي: لدينا في موقع (الساخر) على شبكة الإنترنت نشرة شهرية، نبذل بعض الجهد في إعدادها بشكل ومظهر جيد، ونرسلها لعدد كبير من المشتركين في القائمة البريدية، ثم نقوم بأرشفة جميع النشرات ووضعها بالموقع، السؤال هو: هل استخدام التاريخ الميلادي في تاريخ النشرة فيه أي مخالفة شرعية، حيث إننا نرسلها مطلع كل شهر ميلادي، وأيضا نطلق على كل نشرة اسم الشهر الميلادي: نشرة إبريل (2002) نشرة مايو (2002) .. إلى آخره، وهي موجودة جميعاً على هذا الرابط إن أحببتم الاطلاع عليها، وعلى طريقة التاريخ
والسبب في استخدامنا الميلادي هو:
أولاً: أن بعض البرامج التي نستخدمها تعتمد على التاريخ بالميلاد، وبذلك تسهل علينا العمل والمتابعة؛ لأن أي مقال ينزل في الموقع يقوم البرنامج بأرشفته بالتاريخ الميلادي، وعرض جميع المواد التي أضيفت كل شهر ميلادي على حدة، والسبب الآخر هو أن أكثر المسلمين في الدول العربية والدول الأجنبية يتعاملون بالميلادي، ويسهل عليهم تحديد توقيت النشرة، وأيضاً يصبح اسم النشرة بالنسبة لهم أوضح وأسهل، أنتظر منكم الجواب، ولكم منا خالص التحية، وجزاكم الله عنا وعن المسلمين خير الجزاء؟

الجواب :

شكراً على ثنائك العاطر، وكلماتك المشجعة! والموقع مدين لك بجزء مهم من تطويره، حيث كان تقريركم ورقة أساسية فيه، وهو ينتظر منكم المزيد المفيد.
لا بأس بإصدار هذه النشرة الإخبارية مطلع كل شهر ميلادي، للمصالح التي ذكرتموها في السؤال، وليكن التاريخ الهجري مصاحباً له في النشرة ذاتها.
بارك الله في جهودكم ونفع بكم، وفي انتظار مراسلاتكم ولقائكم القريب بإذن الله.